You cannot copy content of this page

الكتاب الدورى رقم ۷ لسنة ۲۰۱۲ القبض على أى مُعلم أو اصطحابه بمعرفة الشرطه أو إحتجازة بالمراكز والأقسام على ذمة التحقيقات وعرضه على النيابة مخالف للقانون والكتب الدوريه المنظمه لذلك

أصدر النائب العام الاسبق المستشار عبد المجيد محمود كتاب دورى رقم (۷) لسنة ۲۰۱۲

 

القبض على أى مُعلم أو اصطحابه بمعرفة الشرطه أو إحتجازة بالمراكز والأقسام على ذمة التحقيقات وعرضه على النيابة مخالف للقانون والكتب الدوريه المنظمه لذلك .

حيث قد سبق و اصدر النائب العام الاسبق المستشار عبد المجيد محمود كتاب دورى رقم (۷) لسنة ۲۰۱۲ والذى ينص فيه :

البند ثالثا :ـ  فى حال وقوع تعدى على المعلمين أو مديرى أو نظار المدارس أو الإداريين أثناء مباشرتهم للعملية التعليمية ونسب إليهم اتهام من ذلك يجب التنبية عليهم وعلى إدارة المدرسة التى يتبعونها بالمثول أمام الشرطة أو النيابة فى ميعاد يحدد بعد انتهاء اليوم الدراسى وبغير إجراء ينال من هيبتهم فى محيط عملهم بالمدرسه

البند رابعا :ـ  يجب معاملة المعلمين ومديرى ونظار المدارس والإداريين ــ سواء كانوا مجنى عليهم أو شهود أو متهمين ــــــــ أثناء التحقيقات بما يحفظ عليهم كرامتهم ويثبت هيبتهم ولا يجوز بقاؤهم بمقر النيابة إلا بالقدر اللازم للتحقيق أو التصرف فى المحاضر ولأقل فترة زمنية ممكنة

طبعا الكتاب الدورى مكون من تسعة بنود وصادر بتاريخ ۲٦/۵/۲۰۱۲ لمن يريد البحث عنه بتوقيع النائب العام المستشار أ د . عبد المجيد محمود ردا على مكاتبة وزير التربيه والتعليم بشان كثرة تعدى اولياء الامور على المدارس والعاملين و سرعة عملهم لمحاضر كيديه للمعلمين والعاملين بالمدارس
وبناء علية محظور اصطحاب المعلمين من عملهم بمعرفة الشرطه أو غير الشرطه وممنوع إحتجازهم ويتم أخطارهم بموعد محدد للمثول أمام النيابة مرفوعى الراس بكامل هيبتهم نظرا لإنه المعهود والمتبع فى حال تعدى أى مواطن على المؤسسات التعليميه وفى حال تحرير محضر يسبقهم المتعدى القسم لتحرير محضر ليكونوا محتجزين سواء واجبارهم على التنازل مقابل عدم الاحتجاز وللاسف شديد الاسف هذا الكتاب الدورى لايعرفه العاملون بالشرطه وحتى المعلمين أنفسهم ولذلك غير مفعل لعدم تداولة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Howdy,
Search exact
Search sentence
Ad1
Ad2