You cannot copy content of this page

كتاب دورى رقم ۱٦ لسنة ۲۰۰۸ صادر من النائب العام  بشأن التقرير بالطعن بالنقض

كتاب دورى رقم ۱٦ لسنة ۲۰۰۸ صادر من النائب العام  بشأن التقرير بالطعن بالنقض

 

- بالإشارة إلى ما تضمنه الكتابان الدوريان الصادران من النائب العام برقمي ۱۲ لسنة ۲۰۰۵ ، ۳۱ لسنة ۲۰۰۷ فى شأن التقرير بالطعن بالنقض المرفوع من النيابة العامة والمحكوم عليه وما تلاحظ من مراجعتها خلال الأعوام السابقة أنه قضي فى البعض منها بعدم قبول الطعن لأسباب من بينها : - 

- خلو تقرير الطعن بالنقض من بيان اسم المقرر به .
- خلو تقرير الطعن بالنقض من بيان توقيع المقرر به توقيعا مقروءا .
- خلو تقرير الطعن بالنقض من بيان الصفة الوظيفية للمقرر به .
- خلو تقرير الطعن بالنقض من بيان اسم المحكوم عليه .
- خلو تقرير الطعن بالنقض من بيان دائرة اختصاص المقرر به .
- التقرير بالطعن وإيداع أسبابه بعد الميعاد المقرر .
- الطعن بالنقض فى الأحكام الغيابية التي يجوز الطعن بالمعارضة فيها .
- انعدام المصلحة فى الطعن أو قيام الطعن على مصلحة نظرية بحتة لا يؤبه بها .
- عدم إفصاح النيابة عن أدلة الثبوت التي غفل الحكم عن إيرادها والإحاطة بها .
- التقرير بالطعن بالنقض فى غير قلم كتاب المحكمة التي أصدرت الحكم .

ولما كان تقرير الطعن بالنقض ورقة شكلية من أوراق الإجراءات التي يجب أن تحمل بذاتها مقوماتها الأساسية باعتبارها السند الوحيد الذي يشهد العمل الإجرائي ممن صدر منه على الوجه المعتبر قانونا .

ولما كان القانون رقم ۵۷ لسنة ۱۹۵۹ فى شأن حالات وإجراءات الطعن أمام محكمة النقض قد بين إجراءات الطعن بالنقض ، كما أوضحته التعليمات العامة للنيابات القسم القضائي فى المواد من ۱۲۸۰ حتى ۱۲۹۹ .

فإننا ندعو السادة أعضاء النيابة العامة – وبخاصة المنوط بهم الطعن فى الأحكام بالنقض – أن يولوا الطعون بالنقض عنايتهم الفائقة وأن يراعوا ما يقضي به القانون وما نصت عليه التعليمات على أن يبين فى تقرير الطعن البيانات المشار إليها عاليه ، وذلك حتى لا تتعرض الطعون إلى الحكم فيها بعدم القبول .

كما ننبه إلى عدم الطعن فى الأحكام إذا كان الطعن عديم الجدوى ، وذلك حتى لا تشغل محكمة النقض بنظر طعون لا طائل من وراء الحكم فيها .

والله ولي التوفيق ,,,,,,,,,

 

صدر فى ۵ / ۷ / ۲۰۰۸

النائب العام
المستشار / عبد المجيد محمود

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Howdy,
Search exact
Search sentence
Ad1
Ad2